مبادرة كاليفورنيا للطاقة الشمسية

مبادرة كاليفورنيا للطاقة الشمسية
فيما يلي نلقي الضوء على برنامج حوافز كاليفورنيا الشمسي (CSI)، الذي توجد منه نسخة مفصلة على موقع CSI بالانترنت.
بدءا من الأول من يناير 2007، قدمت ولاية كاليفورنيا تمويلا لتخفيض تركيب مولدات الطاقة الفلتائية التي أقرتها مفوضية مرافق كاليفورنيا العامة (CPUC) ومجلس شيوخ كاليفورنيا. الفاتورة التي تسمى SB1 خصصت ميزانية 2.167 بليون دولار لمدة عشر سنوات.
برنامج التخفيض المعروف باسم مبادرة كاليفورنيا الشمسية CSI يمنح تخفيضات على أساس الأداء، بخلاف البرامج السابقة التي خصصت التخفيضات حسب الإسقاط المحسوب لخرج طاقة النظام. برنامج منح التخفيضات الجديد يصنف تركيبات الطاقة الشمسية إلى مجموعتين للحوافز. هناك برنامج حوافز يشار إليه بالحوافز المبنية على الأداء (PBI) يتعامل مع تركيبات فلتائية 100 كيلو وات أو أكبر ويقدم دولارات خصم على حسب خرج التوليد الشمسي الحقيقي لفترة خمسة أعوام. هناك خصم آخر يشار إليه المبلغ العائد على أساس الأداء (EPBB) وهو مبلغ مالي كبير يقدم مرة واحدة لنظم الطاقة الشمسية لسعات الأداء أقل من 100 كيلو وات، وهو مبلغ يدفع على أساس الأداء المستقبلي المتوقع للنظام.
هناك ثلاث شركات كبرى تخدم مختلف مقاطعات الولاية لتوزيع وإدارة تمويل CSI. الشركات الثلاث هي:
·       غاز وكهرباء الباسيفيك (PG&E) التي تخدم شمال كاليفورنيا.
·       إديسون جنوب كاليفورنيا (SCE)، التي تخدم وسط كاليفورنيا.
·       مكتب سان دييجو الإقليمي للطاقة (SDREO)/ سان دييجو للغاز والكهرباء (SDG&E).
لاحظ أن عملاء مرفق الكهرباء الحكومي لا يحق لهم تلقي تمويل CSI من وكالات التمويل الثلاث.
الفارق بين عقد الإيجار الحكومي المعفي من الضرائب والإيجار التجاري
الإيجارات الحكومية هي وسائل مالية خاصة تقدم فائدة إعفاء البنوك والمستثمرين من ضريبة الدخل الفيدرالية، مما يسمح بخفض معدلات الفائدة التي تقل كثيرا عن البنوك العادية أو الإيجارات التجارية. معظم الإيجارات التجارية تتم هيكلتها كاتفاقيات إيجار إما بخيارات شراء قيمتها الاسمية أو قيمتها السوقية العادلة.
اقتراض نقود أو استخدام سندات الولاية ممنوع تماما في كل الولايات، حيث أن حكومات البلديات والمقاطعات لا يسمح لها بجلب ديون جديدة لنفسها مما يلزمها بمدفوعات تمتد لميزانية عدة سنوات. كقاعدة، فإن ميزانيات حكومات الولايات والبلديات يتم التصويت عليها كقانون، وبذلك ليست هناك سلطة تشريعية تلزم الكيانات الحكومية بعمل مدفوعات مستقبلية.
كنتيجة، لا يسمح لمعظم الكيانات الحكومية بتوقيع اتفاقيات إيجار حكومية دون أن تشمل على أسلوب عدم الالتزام بمدفوعات خزانة. معظم الحكومات – عند استخدام أدوات الإيجار الحكومي – تعد الالتزامات كنفقات حالية ولا تصنفها كالتزامات دين على المدى البعيد.
زيادة تكلفة الطاقة الكهربية
في العقود القليلة الماضية كانت الزيادة الثابتة في تكلفة إنتاج الطاقة الكهربية موضوعا يحكم الاقتصاديات العالمية والسياسات الجيوسياسية، وأثر على سياساتنا العامة، أصبح عاملا هاما في معادلة إجمالي الناتج القومي، خلق عدة صراعات دولية، وصنع الكثير من العناوين الرئيسة في الصحف والتليفزيون أكثر من أي موضوع آخر. إنتاج الطاقة الكهربية لا يؤثر فقط على حيوية الاقتصاديات الدولية، لكنه أحد العوامل الهامة التي تحدد مستوى الحياة، الصحة، والرفاهية العامة للدول التي تنتج فائضا منها.
كل جانب من جوانب اقتصادنا يرتبط بطريقة أو بأخرى بتكلفة إنتاج الطاقة الكهربية حيث أن جزءا كبيرا من إنتاج الطاقة الكهربية العالمي يقوم على التوربينات الكهربية التي تحرق الوقود الحفري، فإن سعر إنتاج الطاقة الكهربية- لذلك- يتحدد بتكلفة الفحم، البترول الخام، أو الغاز الطبيعي. كما ناقشنا في الفصل الأول، فإن توابع حرق الوقود الحفري ساهمت بقوة في الاحتباس الحراري أثرت بقوة على الوضع البيئي للأرض ودورة حياتنا. بهدف تخفيف الآثار المدمرة للوقود الحفري، قام المجتمع الدولي مؤخرا باتخاذ خطوات لتقليل الاستخدام الزائد للوقود الحفري في إنتاج الطاقة الكهربية.
قدم مجلس ولاية كاليفورنيا مؤخرا بتقديم قانون يسمى AB32 يلزم صناعة الولاية كلها بحلول عام 2020 بتقليل آثار ثاني أكسيد الكربون الخاصة بها إلى معدلات عام 1990.
مشروع قانون مجلس كاليفورنيا California Assembly BILL 32
فيما يلي ملخص لمشروع قانون مجلس كاليفورنيا، والتي يمكن الحصول على نصها الكامل من www.environmentcalifornia.org/html/AB32-finalbill.pdf. القانون يتعامل مع مواصفات الصحة والأمان المرتبطة بتلوث الهواء. بمقتضى هذا التشريع المعروف أيضا باسم قانون حلول الاحتباس الحراري لعام 2006، يلزم القانون مجلس الولاية لمصادر الهواء، مفوضية الولاية لتطوير والحفاظ على مصادر الطاقة ( مفوضية طاقة)، ومكتب تسجيل كاليفورنيا المناخي بتولي المسئوليات فيما يخص التحكم في انبعاثات غازات البيت الأخضر. أيضا تلتزم سكرتارية الحماية البيئية بتنسيق تخفيض انبعاثات البيت الأخضر وأنشطة تغير المناخ في حكومة الولاية.
لتنفيذ المشروع، يجب أن يتبنى مجلس الولاية تنظيمات تفرض تقديم تقارير وتصديق لانبعاثات غازات البيت الأخضر على مستوى الولاية ومراقبة وفرض الإذعان لهذا البرنامج، حسب ما هو محدد. يتطلب القانون أن يأخذ مجلس الولاية بحد انبعاثات البيت الأخضر المساو لمعدلات عام 1990 بحلول 2020، كما هو محدد. قد يتطلب القانون من مجلس الولاية أن يتبنى قواعد وتنظيمات في عملية عامة مفتوحة لتحقيق أكبر خفض متاح تقنيا وفعال التكلفة في انبعاثات البيت الأخضر، حسب ما هو محدد. إنه أيضا يفوض مجلس الولاية في الأخذ بآليات  تطابق سوقية. بالإضافة، يتطلب القانون مراقبة مجلس الولاية للمطابقة وفرض أية قاعدة، تنظيم، أمر، قيد انبعاثات، إجراءات تخفيض انبعاثات، أو آلية تطابق سوقية يأخذ بها مجلس الولاية، طبقا لفقرات القانون الحالي. يفوض المشروع مجلس الولاية في الأخذ بجدول للأتعاب المدفوعة بواسطة المصادر المنظمة لانبعاثات غاز البيت الأخضر، كما هو محدد. لأن المشروع يتطلب أن يحدد مجلس الولاية حدودا للانبعاثات والمتطلبات الأخرى – التي يعد خرقها جريمة – فإن هذا القانون سيخلق برنامج محلي إلزامي للولاية.
أثر مشروع قانون مجلس كاليفورنيا 32
حاليا، تنتج ولاية كاليفورنيا 50% من طاقتها الكهربية بصورة رئيسة من الفحم، توربينات الغاز الطبيعي، ومحطات توليد الطاقة النووية. الطاقة المائية والنووية تمثل جزءا صغيرا من القدرة الكهربية المحلية للولاية. لذا تستورد ولاية كاليفورنيا جزءا كبيرا من طاقتها الكهربية من مقدمي طاقة خارجيين. الكثير من هذه الطاقة الخارجية ينتج بواسطة التوربينات التي تحرق الفحم والغاز، الطاقة المائية، ومحطات توليد الطاقة الكهربية.
بفرض تخفيض إنتاج غاز البيت الأخضر، ستمتنع كاليفورنيا في المستقبل القريب عن شراء واستيراد الطاقة الكهربية من مصادر تستخدم توربينات حرق الفحم. والأهم أن كل محطات كهرباء كاليفورنيا التي تستخدم الفحم ستلزم باستخدام توربينات الغاز الطبيعي الأقل تلويثا.
بالرجوع إلى شكل 8-7، كانت تكلفة إنتاج الطاقة الكهربية في تصاعد تاريخي دائم. كما موضح بالشكل، فإن متوسط التكلفة السنوية للطاقة الكهربية في كاليفورنيا تصاعد بمتوسط 4.18. عموما، لأن فرض AB32 والعوامل الأخرى، يتوقع في المستقبل القريب أن معدل تكلفة الطاقة الكهربية سيزيد بمعدل أعلى.
العوامل التي تؤثر على تصاعد تكلفة الطاقة الكهربية، وسرعان ما ستؤثر على الولايات الأخرى، هي كالتالي:
·       تكلفة الغاز الطبيعي زادت مؤخرا بنسبة 13%.
·       إنتاج الغاز الطبيعي تناقص في العقد الأخير.
·       لم تبن معامل تكرير غاز طبيعي في الولايات المتحدة.
·       خلال 3 أعوام يجب أن تتحول كل شركات مرفق توليد الكهرباء في الولاية إلى الغاز الطبيعي.
·   سيسبب الطلب على الغاز الطبيعي في المستقبل القريب زيادة الأسعار بمعدل 20- 25%، وهو ما سينعكس على المستهلك بالتأكيد.
·   حاليا 5% فقط من الطاقة الكهربية في الولاية تولد باستخدام الغاز الطبيعي؛ هذه النسبة ستزيد كما هو متوقع في المستقبل القريب من 50- 60%.
·   بحلول 2012، ستتم خصخصة سد هوفر –الذي يمثل حاليا الطاقة المائية الرخيصة لولايات كاليفورنيا، أريزونا، ونيفادا- مما سيؤدي حتما إلى زيادة كبيرة في تكلفة الطاقة الكهربية.
·   حيث أن تكلفة إنتاج الطاقة الكهربية بالغاز الطبيعي أعلى من إنتاجها بالماء – بسبب قوى السوق- فإن تكلفة الطاقة الكهربية ستعادل غالبا إلى مستوى أعلى.
بالإضافة لما سبق، فإن عوامل المخاطرة الأخرى – التي قد يكون لها أثر على تصاعد تكلفة الطاقة – تشمل الاضطرابات السياسية بسبب كنوز الأرض في الشرق الأوسط وفنزويلا، الإرهاب الدولي، وزيادة الطلب على الوقود الحفري من دول آسيوية مثل الهند والصين والتي حققت ناتج نمو قومي أكثر من 8%. لذا لا يبدو منطقيا أن نتنبأ للمستقبل القريب بأن الزيادة السنوية في تكلفة الطاقة الكهربية سوف تتراوح بين 6 و8%.
في ضوء تصاعد تكلفة الطاقة السابق، يبدو الاستثمار المبدئي الحالي في الطاقة الشمسية مبررا تماما.
مثال على زيادة تكلفة الطاقة في التحليل المالي للطاقة الشمسية
التحليل الاقتصادي التالي هو مثال افتراضي لمعدة توليد طاقة شمسية 1 ميجا وات بحسب برنامج تخفيضات مبادرة كاليفورنيا الشمسية (CSI). التحليل قائم على الافتراضات التالية:
·       تنفيذ المشروع سيتم خلال الجدول الزمني المطلوب للتخفيض باستخدام حوافز PBI.
·       المشروع مصنف كهيئة حكومية أو غير ربحية.
·       كمية الخصم المدفوعة لفترة خمس سنوات ستكون 0.46$/ كيلووات ساعة.
·       تكلفة الطاقة الكهربية السائدة في نهاية الخمس سنوات (2012) ستكون 0.14$/ كيلووات ساعة.
·       سيتم تركيب نظام الطاقة الشمسية على منصات تعقب أحادية المحور.
·       عامل تصميم CSI EPBB ( المحسوب والمشتق من موقع CSI ) هو 0.976.
·   موقع معدات الطاقة الشمسية سيكون في مقاطعة سان برناردينو، كاليفورنيا، خط عرض 34.1 وتعرض 5.84 ساعة.
·       العمر المتوقع للتركيب سيكون 30 عاما.
·       تكلفة الصيانة الكلية للنظام الشمسي يمكن تجاهلها لضآلتها.
يفيد هذا المثال في توضيح أثر زيادة تكلفة الطاقة الكهربية بعد 5 سنوات من انتهاء فترة خصم الخمس سنوات.
جدول 8-5 يوضح نتائج إنتاج طاقة سنوي بواسطة 6840 وحدة فلتائية بمعدل 175 تيار مستمر له تصنيف CEC PTC يساوي 158.3 وات تيار متردد وخمسة محولات تيار مستمر تعمل عند 22 كيلووات بكفاءة 94.5%.
 ونعرض مثالا حسابيا بسيطا دون دخول في التفاصيل. بناء على قيمة تعرض متوسطة 5.84 ساعة وإنتاج سنوي 2,128,978 كيلووات من الطاقة وحافز طاقة 0.46$/كيلووات ساعة، فإن قيمة الطاقة السنوية تقدر ب 978,329.97$. بفرض تكلفة تركيب تعادل 8$/وات لكل PTC، فإن تكلفة التركيب الكلية للمشروع المناظرة لطاقة 1,082,772 وات تعادل 8,662,176.00$.
جدول 8-7 هو جدول مركب يبين زيادة تكلفة الطاقة من القيمة الحالية 0.12$/ كيلووات بمعدل 6 و8%. الجزء الأسفل من الجدول يوضح منع تلوث الهواء بالانبعاثات بواسطة مولد طاقة شمسية 1 ميجا وات.
جدول 8-8 يمثل مساهمة تكلفة الطاقة للنظام الشمسي عبر حياة النظام الممتدة 30 عاما، مع الأخذ في الاعتبار تصاعد تكلفة الطاقة الكهربية ( بعد فترة خصم الخمس سنوات) بتكلفة طاقة 0.15$/ كيلووات ساعة.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

عمليات الحفاظ على الأماكن والمباني التاريخية -1

الفوائد الصحية للحدائق في المستشفيات

طاقة الرياح في المباني العالية (2)